قصة الفيلم

تمضي الدكتورة إيما كولينز صيفها الثالث على التوالي على متن جزيرة ليتل هابي، حيث تسعى رفقة فريقها لدراسة أثر التغيرات المناخية على القروش البيضاء، وسرعان ما يتعرض الفريق لمطاردة مميته مع القروش.